برامج القنوات اليمنية الرمضانية بين المشاهدة والعزوف: يتصدرها الساخر الربع، فيما ترك غياب الاضرعي فراغاً كبيراً لاصابته.

19-05-2020 01:58:50    مشاهدات538
واي إن إن - تقرير خاص

قرابة عشر قنوات يمنية تقدم العديد من البرامج الرمضانية المتنوعة وتتفاوت نسبة المتابعة والمشاهدة لها من قبل الجمهور.
خلال رمضان الجاري تنوعت البرامج والمسلسلات في هذه القنوات، وإن كان أغلبها لا تزال تحمل ذات أفكار البرامج ومسلسلات السنوات الماضية، وتبقى البرامج السياسية الساخرة هي الأكثر متابعة ومشاهدة من قبل المواطنين كونها تعبر عن الوضع الراهن الذي تعيشه اليمن، وتعتبر هي لسان حال البعض وتجسد واقعه المُعاش، ورأيه الذي يريد طرحه.

من هذه البرامج السياسية الساخرة التي لا زالت تثير جدلاً واسعاً وتفاوتت ردود الأفعال لبعض حلقاتها ما بين مؤيد ورافض برنامج (رئيس الفصل) والذي يقدمه الإعلامي محمد الربع على قناة بلقيس لأول مرة، بعد أن استمر يقدمه لسنوات على قناتي سهيل ويمن شباب بإسم (عاكس خط).
وفي قناة سهيل يقدم الفنان أبوبكر سالم برنامج سياسي ساخر (باتريوت) وجل حلقاته عن الممارسات وجرائم وإنتهاكات مليشيا الحوثي.

بينما غاب الفنان محمد الأضرعي وبرنامجه (غاغة) الذي قدمه على قناة سهيل لعدة سنوات، الأمر الذي ترك لدى البعض وخاصة محبيه فراغاً كبيراً.
وحسب تصريح الفنان الأضرعي لقناة سهيل خلال استضافته في برنامج استديو النجوم أكد سبب غيابه لهذا العام عن المشاركة في أي برنامج نتيجة إصابته في إحدى رجليه.
وعلى قناة يمن شباب يعرض برنامج (زنقلة والمليون) كبرنامج سياسي ساخر، محاكياً البرنامج المسابقاتي الشهير من سيربح المليون.

يمن شباب ونصيب الأسد:

أما المسلسلات المحلية التي تعرض على القنوات اليمنية فكان نصيب الأسد لقناة يمن شباب، حيث تعرض ثلاث مسلسلات يمنية الأول (سد الغريب، وجمهورية كورونا، ودار ما دار) .
وحسب مصدر في قناة يمن شباب ل( واي إن إن): فان فريق تمثيل مسلسل جمهورية كورونا كان المفترض قيامهم بعمل مسلسل كبير أطلق عليه( ليالي الجحملية)، إلا أنهم وعند ذهابهم ألى الأردن لتصوير المشاهد، حدثت جائحة كورونا وأصدرت السلطات الأردنية قرار الحجر الصحي، الأمر الذي جعل فريق التمثيل يبقى في إحدى فنادق عاصمة الأردن عمَّان، عندها جاءت لهم فكرة مسلسل جمهورية كورونا.

وفي قناة سهيل يعرض مسلسل (نثرة) من بطولة الفنان محمد الحاوري، يتناول في حلقاته ممارسات وتصرفات وانتهاكات قيادات مليشيا الحوثي وافراده.

فيما يعرض الجزء الثاني من مسلسل (غربة البن) على قناة السعيدة بعد أن تم عرض الجزء الأول منه العام الماضي على قناة يمن شباب، ولسبب إشكالات مالية مع يمن شباب والمنتج حسب مطلعين؛ تم عرضه على قناة السعيدة، وقد خلى الجزء الثاني من بعض الفنانين البارزين المشاركين في الجزء الأول، وتم إدخال وجوه فنية جديدة.

جدلاً واسعاً في غربة البن 2:

وقد أثار مسلسل غربة البن جدلاً واسعاً قُبيل رمضان، وانتشرت حوله العديد من الشائعات منها: توقيفه، وإختطاف بطله ومنتجه صلاح الوافي، وذلك لمشاركة إحدى الفنانات التي تنسب إلى الأسرة الهاشمية، الأمر الذي جعل أحد أقاربها يحتج على مشاركتها بما وصفها بالمسلسلات الخليعة، وعلى إثر ذلك رفع دعوى قضائية لتوقيفها عن المشاركة، إلا أنها لا زالت مستمرة في المسلسل حتى اليوم.
وتبث قناة المهرية إحدى القنوات التي شكلت إضافة نوعية جديدة للقنوات المحلية، مسلسل (سد الغريب) بالمشاركة مع قناة يمن شباب من بطولة الفنان نبيل حزام، وحسب متابعين وناقدين فنيين ل( واي إن إن) فإن سد الغريب يعد المسلسل الأفضل؛ من حيث الفكرة والإمكانات المتاحة والإنتاج دون سائر المسلسلات المحلية، ويحظى بنسبة مشاهدة عالية من قبل الجمهور اليمني.
وفي ذات القناة -يمن شباب- يتم عرض برنامج فكاهي يحمل اسم(غازي في ورطة) وهو عبارة عن مقالب مضحكة مع عدد من الفنانين اليمنيين.

أما البرامج المتنوعة (إنساني، ثقافي، مسابقات، سياحي) على القنوات اليمنية فيتصدرها حسب مراقبين برنامج (رحلة حظ) الجزء الثاني على قناة يمن شباب من إعداد وتقديم الفنان خالد الجبري.

وعلى قناة السعيدة يتم بث برنامجين في ذات السياق والفكرة، برنامج (طائر السعيدة) الجزء الثاني، وبرنامج آخر جديد (التحدي والمواجهة) محاكياً برنامج أتحداك في نص ساعة الذي كان يعرض على ذات القناة لعدة سنوات ماضية.

حيث الإنسان يتصدر:

فيما يتصدر البرامج الإنسانية برنامج (حيث الإنسان) على قناة بلقيس حيث يتبنى دعم مشروعاً خيرياً أو فكرة مشروع لأحد المبدعين والمواهب اليمنية بمبلغ خمسة مليون ريال بشكل يومي فضلا عن جوائز يومية بمئات الآلاف.
وعلى قناة السعيدة يتواصل برنامج (تراحموا) للإعلامي عبدالملك السماوي، إلا أنه يتعرض هذه المرة لهجوم كبير وانتقادات واسعة من قبل عدد من الناشطين والمواطنين اليمنيين في وسائل التواصل الإجتماعي؛ لما قالوا أنه يُشهِّر بالأسر الفقيرة والمحتاجين الذين يدعمهم من خلال قيامه بتصويرهم أثناء تقديم المساعدة لهم.
وفي ذات السياق تعرض قناة المهرية برنامجاً إنسانياً، لمساعدة المعسرين والأسر الفقيرة.

البرامج الدينية التي تبثها القنوات المحلية تتصدرها برنامج (رحاب القرآن) الذي يُبث بالمشاركة مع قناتي سهيل والفضائية اليمنية، وبرنامج (عشاق القرآن الكريم) على قناة السعيدة.

الفضائية الرسمية.. يتيمة:

ورغم ما تقدمه كل تلك القنوات من برامج متنوعة ومسلسلات تصل تكلفتها لمئات الملايين، إلا أن قناة الفضائية اليمنية والرسمية أصبحت تكاد لا تذكر بين بقية القنوات، بعد أن كانت هي الواجهة الأولى لأبناء الشعب اليمني لمشاهدة برامجها الرمضانية خلال العقود الماضية، ورغم ذلك الإ أن الفضائية، وحسب نائب رئيس قطاع التلفزيون مدير عام البرامج- خالد عليان- حيث يقول:" خارطة قناة اليمن الفضائية في هذا الشهر الكريم إذ أنه ورغم الحرب في اليمن والحصار في العالم إلا أن خارطتنا على تواضعها من وجهة نظرنا ففيها ما يجذب إليها المشاهد اليمني من البرامج المنوعة المنتَجة حديثاً والمسابقات العامة والبرامج الموجهة والدينية والثقافية الجديدة .
وحسب عليان في حديثه ل( واي إن إن) :" من ضمن هذه البرامج يطل يومياً برنامج المسابقات الذي اتخذنا من واقع تطورات الحياة شعاراً له ( خليك في البيت – واربح معنا ) وتدور فكرته حول التوعية الصحية بفيروس كورونا وطرق الوقاية منه بالإضافة الى التركيز على الأوبئة والفيروسات التي تعاني منها اليمن كحمى الضنك والملاريا والكوليرا وغيرها والمسابقة متنوعة في أسئلتها الثقافية بما يعزز الهوية الوطنية والتعريف بالتاريخ اليمني عبر أسئلة عن أعلام ومعالم اليمن وتاريخه الممتد منذ حقب زمنية موغلة في القدم".
ويضيف: "للسنة الثانية تطل المسابقة القرآنية ( في رحاب القران الكريم ) والذي تم تسجيلها في عاصمة إقليم سبأ -مأرب- برعاية وزارة الأوقاف والإرشاد ويقدمها الزميل الإعلامي المتألق ماجد دهيم".
ويشير إلى أن القناة في الجانب الآخر أنتجت عدداً من البرامج الوثائقية والتفاعلية فعلى مدار أيام وليالي الشهر يطل برنامج (حكاية معتقل) وهو برنامج وثائقي تحقيقي يعرض للعالم ما يعانيه المعتقلون في سجون مليشيا الحوثي وكيف يتم تعذيبهم وإجبارهم على الإعتراف بأشياء لم يفعلوها، وبإسلوب إعادة تمثيل المشهد نقرب الصورة في حديث مع عدد من المعتقلين الذين تم الإفراج عنهم عبر تبادلات الأسرى عن واقع السجون والمعتقلات وأساليب التعذيب والإرهاب الذي يمارس في حق الأبرياء والمدنيين والصحفيين.

ومن الميدان أيضا يقول خالد عليان:" لدينا قصة أخرى في برنامج (قصة بطل) وهو برنامج ميداني يلتقي المرابطين في الجبهات من أبناء الجيش البواسل ويتعرف على نضالاتهم من واقع المعايشة اليومية لهم في ظل ظروف صعبة ومعقدة، كما تمتاز قناة اليمن في هذا العام بإنتاج برنامج موجه لصناعة القادة وتحفيز الإبداعات ويحاول البرنامج عن طريق استلهام قصص النجاح أن يعالج قضية غاية في الأهمية وهي: غياب القيادات في المجتمع ، وهي المشكلة التي تفتقد اليها كثير من الدول والمؤسسات ومن ضمنها اليمن، فعبر برنامج( صناع التاريخ ) الذي سيركز على إبراز الشخصيات التي غيرت من تاريخ شعوبها وأسهمت في تطوير المجتمع وبعضها خلق حضوراً على المستوى البشري وأصبح صانعاً للتغير والتاريخ على مستوى عالمي.
ويلفت إلى أن هذه الشخصيات تنطلق من وحيها الفكرة الأساسية للبرنامج؛ لدعوة أصحاب الهمم العالية لأخذ زمام المبادرة في صناعة التاريخ الجديد وإحياء جو من التفاعلية في الإنتاج والإنجاز البشري".
ويشير مدير عام البرامج في الفضائية اليمنية إلى تقديم عدد من البرامج الدينية والنسائية وكذا برامج أطفال مفيدة.
إعلان
تابعنا