نقابة الصحفيين اليمنيين ترحب بالإفراج عن الصحفي المقري وتحمل سلطات مارب ما لحقه من أضرار

20-10-2020 08:42:06    مشاهدات111


واي إن إن - متابعات

رحبت نقابة الصحفيين اليمنيين بالإفراج عن الصحفي محمد علي المقري من سجن الأمن السياسي بمحافظة مأرب.

وبحسب بيان النقابة فإنها تتابع معاناة الصحفي المقري منذ هروبه من جماعة الحوثي في إب إلى قعطبة ومن ثم طريقة تسليمه للحوثيين هناك وصولا لهروبه إلى مأرب بعد قصف مكان احتجازه بالطيران في منطقة بالبيضاء وأخيرا اعتقاله في مأرب مما تسبب له بمعاناة وأذى نفسي كبير.

وطالبت النقابة سلطات مأرب بتوفير الحماية للزميل المقري وتعويضه عما لحق به وتوفير الاستقرار النفسي والمعيشي له كونه غير قادر على العودة إلى إب أو صنعاء.

وحملت سلطات مأرب مسؤولية ما قد يتعرض له من أذى أو مخاطر.

ودعت النقابة محافظ مأرب للاهتمام بالصحفي المقري بشكل خاص وتوفير الحماية والاستقرار له في مأرب حتى يتجاوز محنته.

والاثنين، أفرجت السلطات الأمنية في محافظة مأرب عن الصحفي محمد المقري بعد اعتقاله منذ شهور، تزامناً مع وصول لجنة خبراء مجلس الأمن الدولي إلى المحافظة.

إعلان
تابعنا