لقاء ثلاثي يجمع وزراء خارجية أمريكا والسعودية والإمارات بشأن اليمن

20-09-2023 10:49:38    مشاهدات107

واي إن إن - متابعات

عقد وزراء خارجية الولايات المتحدة الأمريكية، والمملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات، اجتماعا ثلاثياً لتنسيق المواقف بشأن اليمن.
جاء ذلك على هامش اجتماعات الدورة الثامنة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة المنعقدة حالياً بنيويورك، حسب بيان لوزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن على منصة "إكس".
وقال بلينكن، عقدنا اليوم لقاءاً مثمراً مع وزيري الخارجية السعودي والإماراتي على هامش اجتماعات الدورة الثامنة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة "ناقشنا الحاجة الملحة إلى حل دائم للصراع في اليمن، وأولويات أخرى".
وأضاف "إن التنسيق مع شركائنا بشأن اليمن والتحديات الإقليمية أمر بالغ الأهمية لتحقيق السلام والاستقرار".
وكانت صحيفة "فاينانشال تايمز" البريطانية، قد كشفت في وقت سابق عن مساعٍ أمريكية لعقد اجتماع ثلاثي مع السعودية والإمارات، بمبادرة يقودها المبعوث الأمريكي إلى اليمن، تيم ليندركينغ.
ووفقا لتقرير الصحيفة فإن واشنطن "تضغط من أجل عقد اجتماع ثلاثي مع المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة لأنها تشعر بالقلق من أن الخلافات بين جيران الخليج يمكن أن تقلب جهودها لتأمين اتفاق سلام دائم في اليمن".
وتزايدت الخلافات بين السعودية والإمارات، حيث تسعى الرياض إلى ترسيخ نفسها كمركز مالي في المنطقة، وهو المكان الذي احتفظت به الإمارات العربية المتحدة منذ فترة طويلة، وامتدت خصوماتهما من حين لآخر إلى بلدان أخرى حيث لكل منهما مصالح، وقد اختلفا حول نهجهما في الحرب في اليمن.
وتزامن اللقاء مع نهاية زيارة لوفد حوثي إلى السعودية أجرى خلالها مناقشات مع الجانب السعودية حول إحلال السلام في اليمن، وصفتها الخارجية السعودية بـ "الإيجابية والجادة".
وحسب الخارجية السعودية، فإنها تعمل على خارطة طريق لدعم مسار السلام في اليمن، تتوافق عليها جميع الأطراف.
وعقب انتهاء جولة المحادثات (السعودية ـ الحوثية)، أعلنت الخارجية الأمريكية ترحيبها بالخطوة وقالت في بيان على منصة "إكس" "إن خارطة الطريق لإنهاء الصراع من خلال عملية سياسية بقيادة يمنية تحت رعاية الأمم المتحدة لها أهمية قصوى بالنسبة للولايات المتحدة، كما هو الحال بالنسبة لخفض التصعيد وتحقيق مستقبل مزدهر للشعب اليمني".

إعلان
تابعنا
ملفات