مسؤولون أميركيون لـ"بوليتيكو": إسرائيل غير قادرة على تحقيق "نصر كامل" على حماس في غزة

15-05-2024 11:25:21    مشاهدات93

واي إن إن - وكالات

نقل موقع بوليتيكو الأميركي عن مسؤولين في الإدارة الأميركية قولهم إن إدارة جو بايدن لا تعتقد أن إسرائيل قادرة على تحقيق "نصر كامل" على حماس في حرب غزة. وأكد أربعة مسؤولين للموقع أن تعليق نائب وزير الخارجية الأميركي كيرت كامبل، خلال مؤتمر الاثنين الماضي، كان تعبيرا مباشرا عن موقف تناوب عليه مسؤولو الإدارة لعدة أشهر، والمتمثل في أن هدف إسرائيل في تحقيق "نصر كامل" في حرب غزة لا يمكن تحقيقه.
وتدارك اثنان من المسؤولين الأميركيين حديثهم بالقول إن إسرائيل "حققت انتصارات عسكرية تكتيكية مذهلة، بما في ذلك قتل الآلاف من مقاتلي حماس وتدمير أجزاء من شبكة أنفاق المسلحين، حتى لو كان ذلك بتكلفة باهظة للفلسطينيين في غزة"، وفق تعبيرهما. وقال المسؤولان الأميركيان إن "تحقيق النصر العسكري على حماس الذي يمنع الحركة من شن هجوم آخر، على غرار هجوم 7 أكتوبر/تشرين الأول، لا يزال قابلاً للتحقيق، لكن المشكلة هي أن إسرائيل لم تضع بعد أي خطة حكم للقطاع".
ومع دخول الحرب شهرها الثامن، يشكك المسؤولون الأميركيون بشكل متزايد في النهج الذي تتبعه إسرائيل للتعامل مع الحرب، بما في ذلك الإشارة علناً إلى أنه من غير المرجح أن تحقق هدفها المعلن المتمثل في تدمير حماس والقضاء على قيادتها. وصرح كامبل، الرجل الثاني في وزارة الخارجية الأميركية، الاثنين، بأن هناك توترات واضحة مع إسرائيل حول "ما هي نظرية النصر".
وقال كامبل: "في بعض الأحيان عندما نستمع من كثب إلى القادة الإسرائيليين، فإنهم يتحدثون في الغالب عن فكرة تحقيق نوع من النصر الساحق على حماس في حرب غزة". وفي إشارة، على ما يبدو، إلى حديث رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو المتكرر عن "النصر التام"، قال كامبل: "لا أعتقد بأننا نؤمن بأنّ هذا أمر محتمل أو ممكن". وقال كامبل، في قمة شباب الناتو التي شارك في استضافتها معهد أسبن: "نرى أنه يجب أن يكون هناك المزيد من الحلول السياسية"، مشدداً على أنّ "هذا هو أحد الأسباب وراء انخراط فريق الرئيس في المنطقة".
حماس تعيد ترميم نفسها
بدورها، نقلت صحيفة هآرتس العبرية عن "ضابط إسرائيلي كبير" قوله إن حماس ترمم قدراتها بسرعة كبيرة وتعيد تأسيس نفسها مجددا، مبرزا أن العمليات الأخيرة أظهرت أن تقديرات الجيش "ليست صحيحة في ما يتعلق بالبنية التحتية لحماس"، وأن الحركة "غيرت تكتيكات الحرب مؤخرا وتركز أكثر على تفخيخ المباني". وأكد المراسل العسكري للقناة الـ14 أن كتيبة جباليا في القسام رمّمت قدراتها بعد انسحاب جيش الاحتلال أول مرة، و"الآن هناك كتيبة كاملة تقاتلنا".
وكان وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، قد قال، في وقت سابق، في حديث لشبكة "أن بي سي"، إنّ "إسرائيل تسير في مسار يحتمل أن يفضي إلى تمرّد إذا استمر وجود العديد من مقاتلي حماس المسلحين، أو إذا تركت فراغاً من الفوضى من المحتمل أن تملؤه حماس". وأضاف أن مقاتلي حماس يعودون بالفعل إلى مناطق شمال غزّة التي قالت إسرائيل إنها قضت على المسلحين فيها.
يأتي هذا بعدما كشفت تقارير عدة أنّ إدارة بايدن علّقت إرسال شحنات أسلحة لإسرائيل، بهدف توجيه رسالة سياسية إلى المسؤولين الإسرائيليين. وأكدت ستة مصادر لموقع بوليتيكو الأميركي، في وقت سابق، أنّ الولايات المتحدة لم توقع بعد على صفقة بيع ذخائر الهجوم المباشر، وهي يجري تحويلها إلى أسلحة ذكية، من شركة بوينغ، بالإضافة إلى قنابل ذات قطر صغير.

إعلان
تابعنا
ملفات