ظِلالٌ لبنتِ عُتبة

20-11-2020 11:52:50    مشاهدات60



واي إن إن - شعر : فاطمة عبداللطيف


من الأملِ الفتّانِ من وهمِ خافقي
رسمتُ طريقاً مابه محضُ بارقِ

وأعلم أني قد تجاوزت ربما
حدودَ طموحي مذ فُتنتُ بسامقِ

يَدقُّ طبولَ الحربِ من غي قلبه
وما كنتُ هنداً ما أنا بنتُ طارقِ

ويا حقدَ هندٍ للعداوةِ أبحرٌ
من الدمعِ لا ترقى لدُرِّ المخانقِ

وللحبِّ شمسٌ في القلوبِ يتيمةٌ
إذا شئتِ ضميها وإن شئتِ فارقي

بعينيَّ معنى الكرهِ والحبِّ مبهمٌ
ولي فارسٌ يحيا بقلبٍ مراهقِ

شردتُ كثيراً في شواطئِ بحره
أُربّي بقلبِ الريحِ عشقَ الزوارقِ

وثقتُ بقلبٍ في لُحيظاتِ جرأةٍ
تسرّجَ حلماً من تخاريفِ وامقِ

يغازلُ في أفقِ الزمنكان غيمةً
فأزهرَ جيلٌ من أصولِ الزنابقِ

يفيضٌ ضياءً حين ينزفُ جرحه
ويحملُ أحزاناً بقوَّةِ خارقِ

حفيٌّ بما يلقى على نارِ وجده
لمذهبه الأسمى أحاديثُ واثقِ

يُحلّقُ في الوجدانِ نورسُ حُلمِه
فحطت جناحاه على صدرِ عاشقِ

إعلان
تابعنا